غضب المزارعين الأوروبيين.. فون دير لاين تقترح سحب مشروع قانون للحد من استخدام المبيدات

اقترحت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، اليوم الثلاثاء، سحب قانون يهدف إلى خفض استخدام المبيدات الحشرية في الاتحاد الأوروبي إلى النصف في أفق العام 2030، وهو المشروع الذي تم انتقاده خلال احتجاجات المزارعين الأخيرة.

وقالت فون دير لاين، أمام البرلمان الأوروبي، المجتمع في جلسته العامة بستراسبورغ، إن مشروع القانون هذا أضحى « رمزا للاستقطاب »، مؤكدة أنها ستقترح على هيئة المفوضين الأوروبيين سحب هذا النص.
 وأضافت المسؤولة: « للمضي قدما، هناك حاجة إلى مزيد من الحوار واتباع نهج مختلف. ويمكن للمفوضية تقديم اقتراح جديد أكثر نضجا، بمشاركة الفاعلين المعنيين ».

واقترحت أيضا إجراء المناقشة في إطار الحوار الاستراتيجي الذي تم إطلاقه مؤخرا حول مستقبل الفلاحة في أوروبا.

وكانت اللجنة تعول على خفض استخدام المبيدات الحشرية إلى النصف، للحد من البصمة البيئية للفلاحة. لكن النص، وهو عنصر أساسي في « الصفقة الخضراء » الأوروبية، تم رفضه في نونبر الماضي من قبل البرلمان الأوروبي، في حين فشلت الدول الأعضاء أيضا في الاتفاق على هذا الموضوع داخل المجلس.

ويشكل هذا الانسحاب المعلن ضمانة جديدة قدمتها بروكسيل لتهدئة غضب المزارعين الأوروبيين، الذين نفذوا عدة إجراءات ميدانية خلال الأسابيع الأخيرة وأغلقوا جزئيا بعض العواصم الأوروبية احتجاجا على انخفاض دخلهم وثقل العبء الإداري والقواعد الأوروبية.

واقترحت المفوضية الأسبوع الماضي منح إعفاء جزئي من الالتزامات البورية والحد من الواردات الزراعية الأوكرانية.

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة الحسن الثاني للبيئة، و على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *