معلومات أساسية عن التنوع البيولوجي

albbioayaanattanaws

التنوع البيولوجي (biodiversity) هو مصطلح يطلق على مجموعة متنوعة من الحياة على كوكب الأرض والأنماط الطبيعية التي تكونها. والتنوع البيولوجي، كما نرى اليوم، هو ثمرة مليارات السنين من التطور، شكلته العمليات الطبيعية وبصورة متزايدة التأثير البشري كذلك. ويكون التنوع البيولوجي بذلك شبكة الحياة التي نحن جزء لا يتجزأ منها، كما أننا نعتمد عليها اعتمادا كليا.

وغالبا ما يفهم هذا التنوع في إطار التنوع النباتي والحيواني والكائنات الدقيقة. وحتى الآن، تم تحديد ما يقرب من 1.75 مليون نوع، معظمها مخلوقات صغيرة كالحشرات. ويُقدّر العلماء أن هناك ما يقرب من 13 مليون نوع، على الرغم من أن التقديرات تتراوح ما بين ثلاثة إلى مائة مليون نوع.

ويشمل التنوع البيولوجي أيضا الاختلافات الوراثية في كل نوع — على سبيل المثال، الاختلافات بين الأنواع الجديدة من المحاصيل والسلالات الحيوانية. وتحدد الكروموسومات والجينات والحمض النووي DNA – وهي اللبنات الأساسية للحياة – ما يفرد كل شخص وكل نوع.

وجانب آخر من جوانب التنوع البيولوجي هو تنوع النظم الإيكولوجية، مثل تلك التي تحدث في الصحارى والغابات والأراضي الرطبة والجبال والبحيرات والأنهار والمسطحات الزراعية. ففي كل نظام إيكولوجي، تكون المخلوقات الحية، بما فيها البشر، مجتمعا خاصا بها، وتتفاعل مع بعضها بعضا، كما أنها تتفاعل مع الهواء والماء والتربة المحيطة بها. وهذا مزيج من أشكال الحياة وتفاعلاتها في ما بينها ومع البيئة التي جعلت من كوكب الأرض، بصورة فريدة، مكانا صالحا لحياة البشر. كما يوفر التنوع البيولوجي عددا كبيرا من السلع والخدمات التي تقوم حياتنا عليها.

وتصب حماية التنوع البيولوجي في مصلحتنا. فالموارد البيولوجي هي الركائز التي نبنى عليها الحضارات. وتدعم منتجات الطبيعة صناعات متتنوعة مثل الزراعة ومستحضرات التجميل والمستحضرات الصيدلانية والورق والبستنة والبناء ومعالجة النفايات. وتهدد خسارة هذا التنوع البيولوجي الإمدادات الغذائية، وفرص الاستجمام والسياحة، كما أنها تهدد مصادر الخشب والطب والطاقة. بالإضافة إلى أنها تتعارض مع وظائف إيكولوجية أساسية.

وتشمل ’’السلع والخدمات‘‘ التي تقدمها النظم الإيكولوجية:

  • توفير الغذاء والوقود والألياف
  • توفير المأوى ومواد البناء
  • تنقية الهواء والماء
  • إزالة السموم وتحيل النفايات
  • استقرار مناخ الأرض واعتداله
  • اعتدال الفيضانات والجفات والتقلب الشديد في درجات الحرارة وقوى الرياح
  • تخصيب التربة، بما في ذلك تدوير المغذيات
  • تلقيح النباتات، بما في ذلك المحاصيل
  • مكافحة الآفات والأمراض
  • صيانة الموارد الوراثية كمدخلات رئيسية للتنوع المحاصيل والسلالات الحيوانية، والأدوية وغيرها من المنتجات
  • الفوائد الثقافية والجمالية
  • القدرة على التكيف مع التغيّر

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *