أبوظبي – ينظم برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار على هامش أسبوع أبوظبي للإستدامة النسخة الثالثة من “الملتقى الدولي للاستمطار” في الفترة ما بين 14 و17 يناير المقبل .

 

ويتولى المركز الوطني للأرصاد في الإمارات مهمة الإشراف على برنامج الإمارات لبحوث علوم الاستمطار .وينظم هذا الملتقى السنوي ليجمع بين الباحثين والمستثمرين والأطراف المعنية من مختلف أنحاء العالم تحت سقف واحد لمناقشة أحدث التطورات العلمية والتكنولوجية سعياً لإيجاد حلول جديدة لضمان الأمن المائي العالمي.
وتستعرض جلسات الملتقى أحدث التطورات والإنجازات التي حققتها المشاريع التسعة الفائزة في البرنامج والتي يشرف عليها الفائزون في دورات البرنامج على مدى السنوات الثلاث الماضية من مختلف الجنسيات .

وستناقش جلسات الملتقى الحلول المتعلقة بتحديات الموارد المائية العالمية ومشاركة الشباب في الحفاظ على المياه وإدارتها ومساهمة المرأة في علوم المياه. كما ستقام ندوات خاصة حول الذكاء الاصطناعي الذي يشهد تطورات سريعة توفر إمكانات هائلة لتحسين التنبؤات الجوية وإدارة هطول الأمطار والتدابير اللازمة للتنبؤ بأحداث الطقس الاستثنائية والتخفيف من تأثيراتها مثل موجات ارتفاع الحرارة والعواصف.

المصدر/ماب

 

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *