شروع وكالة مكناس الإسماعيلية لصندوق الوطني للضمان الاجتماعي في العمل: خلف ارتياحا كبيرا لدى الساكنة الإسماعيلية

 

في إطار سياسة القرب التي ينهجها الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، ومن اجل إدارة عمومية قريبة من الزبناء، ومن اجل تجويد الخدمات العمومية، شرعت وكالة مكناس الإسماعيلية في العمل، بحيث خلفت ارتياحا كبيرا لدى الساكنة الإسماعيلية.

ولقد كشف زبناء الوكالة في لقائهم مع الجريدة، عن رضاهم لعمل الوكالة، وجودة خدماتها، والمساعدات التي أصبحوا يتلقونها من طرف موظفي الوكالة . يقول احد الزبائن” نحمد الله ونشكره على هده الوكالة التي سهلت علينا كل شيء، فلم نعد نستيقظ باكرا والتنقل للادراة بحمرية (الوكالة المركزية)، ونتيجة للاكتظاظ  لم أكن  اقضي غرضي الإداري إلا بعد مرور نصف يوم، أما اليوم وبفضل هده الوكالة أصبحت أنجزه في وقت جد وجيز “.

ولعل ما يثير الانتباه داخل الوكالة، التنظيم المحكم، والاحترام التام لزبنائها. يقول احد المقاولين” لأول مرة نجد وكالة تتوفر على مواصفات الإدارة العصرية ، فالزبون بدءا من دخوله باب الوكالة إلى أن يصل إلى الموظف المعني يلقى كل أنواع المساعدة والاستقبال المحترم، كما أن جميع مكاتبها مفتوحة ورهن إشارة الزبون”.

والاهم  من دلك ،أن الوكالة لا تحصر عملها في المسائل الادراية  فقط بل  تعمل على تحسيس زبنائها بالقوانين سواء تلك المنظمة لعلاقة الشغلية (التي تربط العاملات والعمال بمشغليهم)، أو المتعلقة بنظام التامين الإجباري، اوالمتعلقة بنظام المعاشات الخاصة .

وبفضل قربها، وجودة خدماتها، وشفافيتها، ونظامها العصري في مجال التسيير والتدبير تمكنت وكالة مكناس الإسماعيلية للصندوق الاجتماعي  من  كسر كل أنماط البيروقراطية،  وكسب رضا مرتفقيها وزبنائها بوضع نفسها  كليا رهن إشارتهم وفي خدمتهم.

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *