تسرب حوالي 1000 طن من النفط من سفينة شحن جنحت قبالة موريشيوس

طوكيو – قالت شركة “ميتسوي أو إس كيه” اليابانية للخطوط التجارية أنها تعتقد أن ما يصل إلى 1000 طن من النفط قد تسربت من سفينة شحن جنحت قبالة موريشيوس في المحيط الهندي في الخامس والعشرين من يوليوز، وفق ما أوردت وسائل إعلام محلية أمس الاثنين.

وكانت الشركة قد استأجرت السفينة “واكاشيو” المملوكة لشركة “ناغاشيكي” للشحن. وقد عقدت الشركتان مؤتمرا صحفيا في طوكيو يوم الأحد.

وقالت الشركتان إن أحد خزانات الوقود في مؤخرة السفينة تصدع يوم الخميس.

وأبرز مسؤولو الشركتين أنهم كانوا يعملون من أجل حماية الطيور المائية والأحياء البحرية النادرة الأخرى التي تستوطن الحيز البحري من خلال إقامة أسوار نفطية لجمع الوقود ومنعه من الانتشار.

وقال أونو أكيهيكو، المدير التمثيلي لشركة “ميتسوي أو إس كيه” للخطوط التجارية إن الشركة قدمت اعتذارها العميق إلى موريشيوس والأطراف المعنية الأخرى حيال المتاعب التي سببتها.

وتعهد أونو بأن تبذل شركته قصارى جهدها للتقليل من تأثير التسرب إلى أدنى حد.

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *