مصالح الداخلية تحرر 4800 محضر مخالفة للجودة والأسعار سنة 2020

أكد الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية نور الدين بوطيب، حرص وزارة الداخلية المغربية على تتبع الأسعار وتموين السوق بالمواد الاستهلاكية بشكل مستمر، خصوصا الخضر والفواكه، مشددا على أن مصالح الوزارة تعمل على تكثيف التدخلات عبر مختلف المصالح في ما يتعلق بالأسعار والجودة.

وجوابا عن سؤال شفوي عن مراقبة الأسعار والحماية من المضاربات بأسواق الجملة لبيع الخضر، للمستشارين أعضاء فريق التجمع الوطني للأحرار، أكد بوطيب أمس الثلاثاء في مجلس المستشارين أن “المراقبة تشمل البيع بالجملة والتقسيط لمحاربة كل أشكال الممارسات غير المشروعة، بما فيها الاحتكار والمضاربة”، مبرزا أن “أسعار الخضر والفواكه سجلت خلال 2020 استقرارا نسبيا مقارنة مع السنوات الماضية، بفضل وفرة العرض”.

وبخصوص الزيادات التي تعرفها بعض الأسواق، سجل المسؤول الحكومي أنها مرتبطة بعوامل ظرفية وموسمية أكثر منها ممارسات غير شريفة، كاشفا أن هوامش الربح المسجلة بين الجملة والتقسيط بالنسبة للخضر والفواكه تظل معقولة، إذ تمر وجوبا هذه المواد عبر أسواق الجملة.

الوزير المنتدب لدى وزير الداخلية شدد على أن عملية التتبع تشمل باقي مراكز البيع، ومنها المتاجر التي عرفت عمليات للمراقبة سنة 2020 همت ما مجموعه 268 ألف متجر لإنتاج وتخزين المواد، مبرزا أن هذه العمليات أدت إلى تحرير 4800 محضر مخالفة تمت إحالتها على المحاكم المختصة، 168 منها تتعلق بالزيادة في الأسعار.

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *