كوريا الجنوبية .. الدورة الثانية للمنتدى الدولي للمحيطات تبحث سبل تعزيز الصناعة البحرية

يبحث المشاركون في الدورة الثانية للمنتدى الدولي للمحيطات، الذي افتتح أمس الأربعاء في مدينة إنتشون بكوريا الجنوبية (شمال البلاد)، سبل تعزيز الصناعة البحرية.

ويشارك في هذا المنتدى، الذي تنظمه، بشكل افتراضي، وزارة المحيطات والثروة السمكية وبلدية إنشيون تحت شعار “العالم يدعو وأمواج البحر تستجيب، حوالي مائة خبير في مجال الصناعة البحرية ومجموعة من رجال الأعمال الكوريين الجنوبيين والأجانب.

وقال وزير المحيطات ومصايد الأسماك في كوريا الجنوبية، مون سيونغ هيوك، في كلمة بالمناسبة، إن هذا المنتدى يمثل فرصة مناسبة لاستكشاف سبل تطوير صناعة المحيطات في المستقبل.

وأضاف أن صناعة النقل البحري ساهمت، إلى حد كبير، في التغلب على الأزمة الاقتصادية الناجمة عن جائحة (كوفيد-19)، داعيا إلى مواجهة التحديات الكامنة في تغير المناخ واستنفاد الموارد السمكية.

وأكد متحدثون آخرون على الحاجة إلى تطبيق تقنيات الذكاء الاصطناعي في مجال إدارة الموانئ وتعزيز قدرات الابتكار في الصناعة البحرية، مسلطين الضوء على تأثير لقاحات (كوفيد-19) على النظام البيئي للسياحة البحرية العالمية واستراتيجيات التنمية المستقبلية لهذا الجزء.

ويتضمن جدول أعمال هذه الدورة خمس جلسات تتناول مواضيع “الاستراتيجيات المستقبلية لسلسلة التوريد العالمية”، و”الذكاء الاصطناعي والموانئ الذكية”، و”شبكة الموانئ”، و”البيئة البحرية”، و”السياحة البحرية”،وبالإضافة إلى الجلسة الخاصة “تصميم الموانئ”.

البيئة بريس/ ماب

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة الحسن الثاني للبيئة، و على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *