مراكش تستضيف المهرجان الدولي للرقص المعاصر

تستضيف مدينة مراكش النسخة الخامسة عشرة من المهرجان الدولي للرقص المعاصر “نمشي”، في الفترة الممتدة بين 22 إلى 29 نوفمبر، بعد عام من الغياب عن المشهد الثقافي بسبب أزمة فيروس كورونا، بمشاركة ازيد من 100 فنان ينتمون إلى 34 فرقة من مختلف أنحاء العالم.

وأعلنت لجنة تنظيم المهرجان الدولي للرقص المعاصر، في بلاغ لها، أن مراكش ستستضيف حدثين. “من جهة، مهرجان “نمشي” باعتباره مهرجان رقص مميز في المشهد الثقافي المغربي تم إنشاؤه عام 2005″.

و”من جهة أخرى، بينالي الرقص، وهو مهرجان للرقص ظهر لأول مرة في عام 1997 بهدف استكشاف المواهب المبتدئة والترويج لنوع الرقص الفريد في القارة. ويكمن الجانب الأصيل للمهرجان في أنه يقام كل عام في منطقة مختلفة”، حيث سبق أن تمت استضافته من قبل كل من لواندا، وأنتاناناريفو، وباريس، وباماكو، وجوهانسبرغ، وواغادوغو.

وأشار البلاغ الصحفي إلى أن “البرنامج الذي يستمر ستة أيام يشمل ورش عمل ومؤتمرات وعروضًا وأفلامًا تتمحور حول تصميم الرقصات الأفريقية، بهدف الوصول إلى جمهور أوسع”.

واوضح كذلك ذات المصدر أنه سيتم عقد العديد من العروض في الأماكن العامة بالنظر إلى أن المهرجان له نهج “مستقبلي”.

وسوف يسلط الضوء على إبداع 20 شابًا من مصممي الرقصات الشباب من برنامج جيل 2020 ، وهو عرض للمواهب الشبابية.

واوضحت اللجنة المنظمة أنه سيتم إبراز الإبداع المغربي كل يوم خلال البرنامج بفضل منصة تم إنشاؤها خصيصًا لهذه الغاية.

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة الحسن الثاني للبيئة، و على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *