طالب عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، من الباحثين في عدد من المؤسسات الجامعية، -خاصة الطلبة المُكلفين بإنجاز بحوث التخرج من الإجازة أو الماستر أو الدكتوراه-، السلطات، بفتح المكتبة الوطنية للمملكة المغربية، المتواجدة بمدينة الرباط، وذلك من خلال حملة توقيع إلكترونية  لاستمارة مُقرر تقديمها لإدارة المكتبة يوم الأربعاء 7 أبريل الجاري.

وتفاعل مع حملة المطالبة بفتح المكتبة الوطنية، عدد من الأساتذة والكتاب فضلا عن عدد من الموظفين، معبرين عن استعدادهم لاحترام كافة التدابير الاحترازية في حالة التجاوب مع طلب فتح المكتبة، ومستنكرين في الآن ذاته استمرار إقفالها وترك الباحثين في معاناة مع البحث عن المراجع المعتمدة لاستكمال أبحاثهم الجامعية، خاصة في ظل عملية تخفيف التدابير الاحترازية على عدد من القطاعات، من قبيل المقاهي والمطاعم، على حد تعبيرهم.

نبذة عن الكاتب

عبد المجيد بوشنفى،مدير ورئيس تحرير جريدة" البيئة "الورقية، مدير النشر للموقع الاليكتروني " البيئة بريس"، حاصل على جائزة التعاون المغربي- الالماني في الاعلام البيئي، عضو بشبكة الصحفيين الافارقة من اجل البيئة، ورئيس الجمعية المغربية للاعلام البيئي والمناخ.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *